recent
أخبار ساخنة

حادث قطار الصعيد 2002 "الأسوأ فى تاريخ سكك حديد مصر"

حادث قطار الصعيد 2002 "الأسوأ فى تاريخ سكك حديد مصر"

كارثة قطار الصعيد عام 2002

بداية الحادث


فى الساعة الثانية من صباح يوم 20 فبراير من عام 2002 واثناء سير القطار المتجهه من القاهرة الى أسوان، وبالقرب من منطقة العياط بمحافظة الجيزة ،اندلعت النيران فى اخر عربة من عربات القطار نتيجة تسريب غاز من انبوبة بتوجاز كانت مع احد ركاب القطار ل استخدامه فى صنع الشاى وحسب اقوال الشهود من الناجيين من ركاب القطار ان عدد من الركاب كان يدخنون السجائر ويرجح ان احدهم القى بسيجارة بجانب الموقد الغازى بعد ماتم الانتهاء منها دون قصد فسرعان مااشتعلت النيران بسرعة وادى الى انفجار الموقد الغازى وانتشرت النيران بشكل رهيب فى العربة بسرعة البرق.

نتيجة اندلاع النيران بشكل مكثف بدأت النيران بالوصول الى العربات الاخرى مما دفع جميع الركاب الى الاندفاع نحو العربات الامامية ومنهم من القى بنفسه خارج القطار اثناء سيره سواء بألقاء نفسه من شباك القطار او من الباب .

رد فعل سائق القطار


نتيجة تصاعد صراخ الركاب قام ركاب العربات الامامية بتنبيه سائق القطار ان حريق هائل اندلع فى العربات الخلفية ,وكان رد فعل سائق القطار انه قام بفصل العربات من واحد الى سبعة وترك الخمس عربات الخلفية والتى اندلعت فيها الحريق فى محاولة منه لانقاذ مايمكن انقاذه واكمل رحلته .

الابلاغ عن حريق فى القطار


بعد ماتم فصل العربات الاولى عن باقى العربات المشتعلة قام سائق القطار بابلاغ الجهات المسئولة فى السكك الحديدية بوقوع حريق هائل فى العربات الخلفية وانه فصل باقى العربات عن القطار واكمل هو رحلته وحدد لهم موقع الحادث تقريبا.

اجهزة الدولة جميعا تصل الى موقع الحادث


بعد ابلاغ سائق القطار عن الحادث انتقلت اجهزة الدولة إلى موقع الحادث، حيث تم الدفع بحوالى 95 سيارة إسعاف ، و 57 سيارة إطفاء،وتوجه قيادات  السكة الحديد و الشرطة  والقوات المسلحة وقيادات من وزارة الصحة والسكان.

نتائج الحادث


تم تصنيف هذا الحادث بأنه الأسوأ والأبشع منذ انشاء السكك الحديدية فى مصر عام 1853 حيث راح ضحية هذا الحادث اكثر من  350 شخص ماتوا حرقا او خنقا نتيجة الدخان الكثيف او بألقاء أنفسهم من القطار فى محاولة للنجاة بأنفسهم واكثر من 650 مصاب.

مابعد الحادث


اقال الرئيس الراحل حسنى مبارك وزير النقل والمواصلات المهندس ابراهيم الدميرى وتم احالة 12 مسئولا من قيادات هيئة السكك الحديدية الى المحاكمة بتهمة  التقصير فى العمل والاهمال .

قوانين جديدة بعد الحادث


تم اصدار قانون بمعاقبة بالسجن او الغرامة كل من يحمل اى مواد قابلة للاشتعال داخل القطارات او حمل مواقد الغاز ومنع التدخين تماما داخل القطارات وتم تزوييد عربات القطار باجهزة الفرملة تستخدم عند الطوارئ فقط من قبل رئيس القطار. 


google-playkhamsatmostaqltradent